حين تترنح ذاكرة أمي

2 1٬023

رواية حين تترنح ذاكرة أمي الطاهر بن جلون pdf ” ما أقسى أن يغدو الإنسان بلا ذاكرة ”
تنطقها الأم في لحظة وعي، تقولها بإستسلام وقلة حيلة، يبتلعها الطاهر في ذاكرة الكاتب ..يخبئها إلى أ ن تجيئه اللحظة التي يسكب فيها ذكرياته مع تلك الأم الضئيلة، كانت أمه كما يتذكرها طاهر الطفل : اما شابة جميلة ناعمة، اضلاعها وعظامها اللينة تمنحها نعومة وجاذبية خاصة،بيضاء مثل فلة، رشيقة كغزالة … هذه الأم تتكوم يوما بعد يوم،تتضاءل يوما تلو آخر، منذ أن استوطن مرض ألزهايمر خلاياها الرمادية وبنى فيها اعشاشا، يقتات على الذكريات .. فتموت موتا بطيئا.

hosting, game, app, android, download

2 تعليقات
  1. shazalia يقول

    رواية جميلة جدا

  2. sara benani يقول

    اولا السلام عليكم انا اسمي صفاء
    المرة الاولى التي قرات فيها رواية حين تترنح ذاكرة امي
    كان لهل تاتير كبير على حياتي فعلا احسست كانني جزء من تلك القصة
    بدات اتخيل تلك الاحدات امامي
    اود ان اهنئك عن هذه الرواية فعلا تستحق كل التشجيع و التقدير و اتمنى لك الحظ
    انا افتخر بك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy