رواية حب وقمامة

رواية حب وقمامة
رواية حب وقمامة

تحميل رواية حب وقمامة للكاتب: إيقان كليما.

يمكن القول أن هذه الرواية (حب وقمامة ) تعالج اغتراب الفرد، سواء داخل بلاده، أو خارجها
تغوص في عالم المهمشين بإمعان، وتنفتح على موضوعات ملحة في عالم اليوم
البطالة في البلدان الفقيرة، إنعدام الحريات، سيطرة الماورائيات على عقول الناس
أطفال الشوارع، الفقر، المرض، وحتى الجنة والنار وعالم الأرواح

الحب والقمامة في مجتمع ذي نظام توتاليتاري (تشيكيا في الحقبة الشيوعية)، ولغته، “لغة الحمقى”، ومذكرات المحرقة اليهودية في الحقبة النازية وفي الحرب العالمية الثانية، هي الفضاء العام للشخصيات والسرد والتأملات والكنايات والحوادث الروائية ومدارها في رواية التشيكي ايفان كليما، “حب وقمامة” .

مقتطف من الرواية :
أمرتني المرأة الجالسة في المكتب أن أذهب إلى غرفة الخزائن. كان على الانتظار في تلك الغرفة، فعبرت الباحة متجهاً صوب باب عليه لوحة تحمل كلمة واحدة: “الخزائن”. كان المكتب رمادياً يبعث الكآبة في النفس. ومثله كانت الباحة التي لم أر فيها إلا كومة من النفايات وقطع القرميد المكسرة في الزاوية مع كثير من عربات القمامة ذات العجلتين وكثير من حاويات القمامة، ولا شيء من الخضرة إطلاقاً. بدت لي غرفة الخزائن أكثر كآبة حتى من تلك الباحة نفسها. جلست على مقعد قرب نافذة مطلة على الباحة الكئيبة كنت ممسكاً بحقيبة جلدية صغيرة فيها ثلاث كعكات حلوة صغيرة مع كتاب ودفتر ملاحظات اعتدت أن أسجل فيه كل ما يخطر لي ويتصل بما أكتبه. إنني الآن على وشك إنهاء مقالة عن كافكا.
كان في غرفة الخزائن رجلان جالسان. كان أولهما طويل الجسم في بداية الشيب، وقد ذكرني بالطبيب الذي أجرى لي جراحة اللوزتين منذ سنوات كثيرة. اما الآخر فكان قصيراً متين البنية غير واضح العمر. وكان يرتدي بطالا مهلهلاً شديد القذارة لا يكاد يصل إلى منتصف ساقيه وله جيبان ضخمان مخاطان من الخارج يشبه الواحد منهما قراب مسدس رديء الصنع. كانت على رأسه قبعة قبطان بحري مدببة عليها مرساة ذهبية لامعة. ومن تحت تلك القبعة أطلت عينان بلون مياه الشواطئ الضحلة ترقبانني بفضول ظاهر. بدت لي هاتان العينان مألوفتين على نحو ما، بل هي نظرتهما التي بدت مألوفة لي! من الواضح أنه أدرك أنني جديد في هذا المكان لأنه نصحني بان أضع بطاقة الهوية على الطاولة. فعلت كما قال لي. وعندما وضع هويته بدوره لاحظت أن يده اليمنى مقطوعة، كان خطاف أسود يبرز من كمه.

استمتع بقراءة وتحميل رواية حب وقمامة.

 

لتحميل الكتاب انقر هنا

الأقسام : روايات

الوسم: ,,,,