تحميل رواية ما لا تذروه الرياح لعرعار محمد العالي

تحميل رواية ما لا تذروه الرياح لعرعار محمد العالي pdf ” ما لا تذروه الرياح ”
لعرعار محمد العالي

أعود إليكم برواية جزائرية نادرة جدا وغير موجودة حتى في طبعتها الأولى الأصلية الصادرة سنة 1972.
إنها رواية ” ما لا تذروه الرياح ” لعرعار محمد العالي وهي من بين الروايات الجزائرية والعربية التي تناولت موضوع الصراع الحضاري بين الشرق والغرب متمثلا في هذه الرواية في الصراع الحضاري بين الجزائر العربية المسلمة المستعمَرة وبين فرنسا المسيحية المستعمِرة.

تحميل الرواية النادرة جدا " ما لا تذروه الرياح " لعرعار محمد العالي
تحميل الرواية النادرة جدا ” ما لا تذروه الرياح ” لعرعار محمد العالي

ولعلّ هذه الرواية الجزائرية هي الرواية الوحيدة التي تناولت طبقة العملاء للاستعمار وأعطتهم أهمية في متنها السردي بجعلهم ممثّلين عبر الشخصية الرئيسة ” البشير”، أي أنّ هذه الرواية الجزائرية هي الوحيدة من بين الروايات العربية الحضارية التي تناولت طبقة العملاء أو ” الحَرْكَى” كما يُطلق عليهم في الجزائر المستعمَرة، عبر شخصية البطل ” البشير” المبهور بقوة فرنسا الحربية وعدّتها وحضارتها، ما يجعله يُنكر جزائريته ووطنه وعربيته وإسلامه، ويصبح عميلا مجتهدا للاستعمار يفعل أيّ شيء كي يكسب ودّ الفرنسيين واستحسانهم، بل ويصل إلى حدّ تغيير اسمه ” البشير” باسم فرنسي ” جاك ” إمعانا في خيانته لوطنه ومحاولته المستميتة للاندماج في المجتمع الفرنسي وخدمة مصالح فرنسا الاستعمارية. ولكن بالرغم من كلّ ذلك، لا يستطيع الاندماج، وتبقى نظرات الجنود الفرنسيين إليه نظرة استعلائية، على أساس أصله العربي الجزائري، بل وأخطر من ذلك، حينما يتعرّف على الفرنسية الحسناء فرانسواز ويعيش معها عيشة الأزواج ظانّا منه أنّه استطاع الاندماج أخيرا وكلّيا في المجتمع الفرنسي، لكنها هي تقوم، بسادية فظيعة، بتعذيبه نفسيا من غير أن يدري أنها تعرف أصله الجزائري.
إنها رواية جزائرية رائعة تتناول الجانب النفسي لعلاقة المستعمَر بالمستعمِر كما تتناول برمزية ذكية العلاقة السادية التي تربط فرنسا بالجزائر….
لا يمكنني أن ألخّص هذه الرواية الجزائرية التي لم تنل حقّها من الدراسة والتحليل، – وقد قمت بدراستها في بعض الملتقيات الدولية، كما نشرت دراسة عنها بمجلة طنجة الأدبية في عددها 51، يمكنكم تحميلها عبر موقع المجلة على الأنترنت.
أترك لكم قراءتها حتى تعرفوا هذه العلاقة ورمزيتها الذكية والمفجعة في الوقت ذاته عن علاقاتنا نحن العرب بالغرب.
من هنا قمت بتصوير هذه الرواية المهمة بالرغم من مشاغلي الكثيرة، وصورتها بجودة جد عالية أي بدقة 300dpi حتى يمكن التعديل عليها وإفرادها بصفحات فردية.

لتحميل الكتاب انقر هنا

الأقسام : روايات

الوسم: ,